جبل اُحُد

جبل أحد (بضمّ الهمزة والحاء) جبل مطلّ على المدينة المنوّرة، اشتهر بوقوع غزوة أحد تحت سفحه بين المسلمين بقيادة النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم وأعدائهم القرشيين من مكة سنة 3 هـ625 م

وهو جبل جرانيتي أحمر اللون يقع إلى الشمال من المدينة على بعد 4 كم من الحرم الشريف، ويمتد من الجنوب الشرقي إلى الشمال الغربي ويبلغ طوله 7 كم وعرضه ثلاثة كيلومترات تقريبا. وتبلغ مساحته 21 كيلومتر مربع   وهو أكبر جبال المدينة وأعلاها، وتقع عند سفحه “مقبرة الشهداء” التي دفن فيها قتلى المسلمين يوم أحد، ومن اعظم من دفن في تلك المقبرة سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب عليه السلام  وهو أسد الله وأسد رسوله وهو أحد أعمام النبي صلى الله عليه واله وسلم وأخوه من الرضاعة،.ومن الجدير بالذكر ان الناظر إلى جبل احد من الأعلى يرى انه يشكل اسم محمد.

التكوين الجيولوجي

أظهر الفحص الجيولوجي الميداني لعينات صخرية مأخوذه من جبل أحـد بأنها مكونة أساسا من صخر الريوليت وهو عبارة عن صخر ناري حمضي، نسيجه دقيق التبلور، لونه أحمر فاتح، ويحتوي على معادن من الكوارتز والفلسبار والبلاجيوكلاز وقليل من الميكا. ويتحول الريوليت في جبل أحد أحيانا إلى صخور لونها أبيض مائل للأخضر وتبدو أكثر تشوها وتشققا وأقل تماسكا من غيرها، وربما يعود سبب ذلك إلى وجود هذه النطاقات الصخرية على تماس مباشر مع الأجسام النارية المندسة من الأعماق، وتعرضها للمحاليل الحارة جدا فحصل لها نوع من التحول الحراري الشديد. أما صخور الداسيت ذات اللون البني الفاتح فمن الصعب تمييزها عن صخور الريوليت لأنهما متشابهان أصلا من حيث التركيب والنسيج والمصدر عدا أن الداسيت ربما يحتوي نسبة أعلى من بعض المعادن السوداء كالهورنبلاند والبيوتيت

الاحاديث الصحيحة في فضل جبل احد

منظر جوي لجبل احد  – استخدم الماوس للاستكشاف


Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

%d bloggers like this: